شهادة حول تساؤلاتي عن الأمازيغية والفلكلور بالجهة الشرقية 2014

كتب ميموني الحسين على صفحته في الفايسبوك الشهادة التالية:
أثار الأستاذ بنيونس المرزوقي مؤخرا سؤالا في غاية الأهمية من حيث قدرة المهتمين بالفولكلور الشعبي في المنطقة الشرقية على التمييز بين رقصات المنطقة وتسمياتها وأصولها وحساباتها ودلالاتها.
قد يحسب البعض ممن لا يعرف السي بنيونس (رجل القانون الصارم) أن في الأمر تطاولا على الاختصاصات حين تتقاعس أو تنشغل بأشياء أخر أقسام جامعية مهتمة بالتراث والثقافة الشعبية. لكن المؤكد أن الرجل عازف ماهر على عدة آلات موسيقية حديثة ومتمكن من آليات التواصل الحديثة صوتا وآليات وصورة و متمكن حد الهوس بتاريخ المنطقة وتراثها الشعبي حفظا وأداء ورقصا.
ربما يكفي أن نهمس في أذن من لا يحب التطاول على الاختصاصات، أن السحنة الداكنة للأستاذ بنيونس هي بالضبط من طوحت به لإعداد بحث حول “حركة التحرر الوطني بناميبيا” مثلا، قبل أن يكون سباقا إلى الخوض في عباب الصحافة الجهوية الورقية والإلكترونية ممارسة وتقعيدا وتأليفا، ناهيك عن مقالاته المتعددة ودراساته المتجددة تأصيلا وتنظيرا في مجالات تمتد من التنمية البشرية إلى البناء المغاربي مرورا بالحوض المتوسطي.
ولا غرابة إن فاجأنا السي بنيونس مجددا، هو من لا يتكلم الأمازيغية فيما أعلم، بسؤال أهم وأعمق: ما حظ أهل المنطقة الشرقية الناطقين بالأمازيغية في الخارطة اللسانية المغربية؟ ما موقع “لغات” بني يزناسن و بني بوزكو و أولاد عمرو و أهل تكافايت و بني يعلى والزكارة، وصولا إلى أمازيغ أهل فيكيك، في هذا النظام اللغوي الذي رسمته منظومة “إيركام”؟
عسى ألا يفاجأن أحد إن خرج علينا السي بنيونس بسؤال آخر من أسئلته المستفزة حول موقع أهل المنطقة الشرقية من تاريخهم، لاسيما ما يرتبط بالدولتين المرينية و الوطاسية و أصول وظروف نشأتهما وما ارتبط من أسئلة بشأن انهيارهما في سياق بحث حول “العلاقات الدولية للمغرب في العصور الوسطى”؟
لست أبتغي رسم “بورتريه” لرجل عصي على الصورة، لكني أنبه بعضا ممن لم يعرفوه كفاية عن قرب مثلي، من خطورة التداول مع أخطبوط معرفي قد يتداول معك سؤال “الحساب” في رقصة المغرب الشرقي وقدرتك على التمييز بين “المنكوشي” و “العلاوي” و “النهاري” و “هوارة” و “الشيبانية” و غيرها من الإيقاعات، حين أغرق الإعلام كل شيء تحت مسمى حركي بحمل عنوان “الركادة”.

صفحة ميموني الحسين على الفايسبوك: Maimouni Houcine

About بن يونس المرزوقي 68 Articles
بن يونس المرزوقي، أستاذ باحث بكلية الحقوق، جامعة محمد الأول، وجدة، المملكة المغربية؛ مهتم بالمجالات التالية: الدراسات الدستورية والسياسية؛ القانون البرلماني؛ العمل الحكومي؛ الأنظمة الانتخابية؛ قضايا النوع الاجتماعي؛ صياغة النصوص القانونية؛ الإعلام والتواصل؛ الحقوق والحريات الأساسية؛ القانون والعلوم الجنائية. وبصفة عامة كل ما يرتبط بالتخصصات التي تندرج في إطار القانون العام.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*